واشنطن تفتح تحقيق حول المدنيين الذين قتلوا بغارات التحالف الدولي في منبج

محمد لونى
2016-07-21T06:20:17+03:00
2016-07-21T06:25:14+03:00
أخبار عربية
محمد لونى21 يوليو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
واشنطن تفتح تحقيق حول المدنيين الذين قتلوا بغارات التحالف الدولي في منبج

أكد وزير الخارجية الأميركية السيد أشتون كارتر أن الولايات المتحدة ستفتح تحقيقا حول القتلى من المدنين على مقربة من منبج في غارات شنتها طائرات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية ضد تنظيم داعش بمحافظة حلب شمالي سوريا.

وقد طالبت مرارا الثورة والمعارضة السورية من طائرات التحالف الدولي إلى “التعليق المؤقت” لضربات الجوية على تنظيم “داعش”، بعد تسرب معلومات وإنتشار مقاطع فيديو توضح سقوط عشرات القتلى من المدنيين في هذه الضربات الجوية التي كان المتضرر الأول والأخير منها هم المدنين.
وجاء في بيان رسمي لرئيس الائتلاف السوري المعارض “أنس العبدة” أنه قام بتوجيه رسالة عاجلة إلى وزراء خارجية دول التحالف الدولي عقب المجازر المريعة ضد المدنين الأبرياء أخرها كانت التي وقعت يوم أمس الثلاثاء على مقربة من منبج وأبشعها كانت في مدينة حلب الجريحة، وطالب رئيس الائتلاف السوري المعارض بضرورة التوقف المؤقت للغارات الجوية العسكرية للتحالف الدولي في سوريا وفتح تحقيق دولي بشأن المجازر المرتكبة ضد الشعب السوري.

وجاء في البيان أنه 125 مدنيا لقو مصرعهم في الغارات الجوية الأخيرة للتحالف الدولي على قرية قرب منبج، معقل تنظيم “داعش” حيث تشن قوات سوريا الديموقراطية بدعم من طائرات التحالف هجوما منذ 31 مايو لاستعادة السيطرة عليها مؤكد إلى أن تكرر هذه الحوادث والمجازر تدل على وجود خلل في المنهجية التي يتبعها التحالف الدولي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة